تمكين للتأمين تعقد اجتماع هيئتها العامة التأسيسية وتنتخب مجلس إدارة

رام الله - "القدس" دوت كوم- عقدت الهيئة العامة التأسيسية لشركة "تمكين" الفلسطينية للتأمين اجتماع هيئتها العامة الأول اول امس الخميس، بفندق ميلينيوم – رام الله.

وحضر الاجتماع رئيس وأعضاء اللجنة التأسيسية، ومراقب الشركات في وزارة الاقتصاد د. حاتم سرحان، والسيد براق النابلسي مدير عام هيئة سوق رأس المال الفلسطينية والسيد ايمن الصباح مدير عام الإدارة العامة للتامين والسيد أسامة دراوشة مدير دائرة الرقابة على التأمين، ومدقق الحسابات الخارجي والمستشار القانوني للشركة وفضيلة الاستاذ د. حسام الدين عفانة رئيس هيئة الرقابة الشرعية للشركة، وعشرات الشخصيات الاعتبارية من المساهمين والمكتتبين.

وقد افتتح جلسة الاجتماع رفيق النتشة رئيس اللجنة التأسيسية مرحبا بالحضور كما توجه بالشكر والعرفان الى جميع الجهات الرسمية ذات العلاقة على دعمهم في تأسيس الشركة وابرازها الى حيز الوجود.

كما أكد في كلمته على ان الشركة ستقدم خدمات وحلول التأمين وفقاً لأحكام الشريعة الإسلامية الغراء من خلال شبكة من الفروع والمكاتب والوكلاء في جميع محافظات الوطن انطلاقا من رؤية الشركة واستراتيجيتها في بناء قصة نجاح وتميز في سوق التامين الفلسطيني نابعة من استلهام قيم الإسلام الحنيف.

وقد ناقش الاجتماع تقرير اللجنة التأسيسية المتضمن جميع العمليات التأسيسية، واعتماد جميع النفقات والمصاريف التأسيسية، كما تم انتخاب مجلس الإدارة الأول للشركة المكون من سبعة أعضاء وهم :

1. مؤسسة إدارة وتنمية أموال اليتامى -ويمثلها عضوان

2. هيئة التقاعد الفلسطينية -ويمثلها عضو

3. شركة مدماك للمقاولات العامة - ويمثلها عضو

4. شركة المشرق للتأمين - ويمثلها عضو

5. شركة ستيشن تريد - ويمثلها عضو

6. يوسف " محمد كمال " حسونة -عضو

كما تم اعتماد تنسيب هيئة الرقابة الشرعية للشركة وقامت الهيئة العامة ايضا بانتخاب السادة / ديلويت آند توش مدقق الحسابات الخارجي حتى نهاية العام الجاري، وتفويض مجلس الإدارة بتحديد أتعابهم، كما تم إعلان وإشهار تأسيس الشركة نهائيا من قبل مراقب الشركات.

بدورة أكد الدكتور ماجد عطا الحلو عضو اللجنة التأسيسية ممثل هيئة التقاعد الفلسطينية على ان انعقاد اجتماع الهيئة يأتي بعد الانتهاء من المرحلة التأسيسية بالتوازي مع تقديم خدمات الشركة في محافظة رام الله والبيرة والمباشرة في تجهيز باقي الفروع في محافظات الضفة الغربية وقطاع غزة والمتوقع الانتهاء منها خلال بداية شهر تموز من العام الحالي.

وفي إطار الحدث أضاف المدير العام لشركة تمكين للتأمين محمد الريماوي بإن السوق الفلسطينية بحاجة إلى الخدمات المالية الإسلامية وطرح منتجات وحلول تأمينية تلبي رغبة شريحة واسعة في مجتمعنا الفلسطيني تنسجم مع المعايير المحاسبية الإسلامية، إضافة الى التزام الشركة بالوفاء بالتزاماتها تجاه المشتركين " المستأمنين " وذلك من خلال سرعة الاستجابة والتعويض في الحوادث التي يتعرض لها المشتركين.