هل يؤثر شهر رمضان على نهائي دوري أبطال أوروبا؟

رام الله - "القدس" دوت كوم - يقام نهائي دوري أبطال أوروبا هذا العام خلال شهر رمضان المبارك، وسيكون طرفي النهائي ريال مدريد وليفربول على علاقة ما بهذا الأمر، حيث يمتلك الفريقان بين صفوفيهما لاعبين مسلمين يلتزمون بالصوم.

هناك المصري محمد صلاح والسنغالي ساديو ماني والألماني إيمري شان في ليفربول، أما الريال فلديه الفرنسي كريم بنزيمة والمغربي أشرف حكيمي، والسؤال الذي يدور هنا حول كيفية تأثر اللاعبين المذكورين بالصيام خلال الإعداد للنهائي.

بحلول موعد المباراة في الـ26 من مايو/ آيار الجاري يكون قد انقضى 11 يوما من رمضان، ومن المؤكد أن اللاعبين المسلمين سيكونون قد اعتادوا الصيام تدريجيا بعد مرور هذه الأيام الـ10 التي تسبق يوم النهائي، ووفقا لتوقيت وسط أوروبا سيكون عدد ساعات الصوم 12 ساعة تقريبا.

يتعين على اللاعبين المسلمين في رمضان اتباع نظام غذائي مختلف عما يتبعونه طوال أيام الموسم، لكن اتخاذ قرار الصيام من عدمه خلال المباريات المهمة يرجع إلى كل اللاعب نفسه، وقد اختار بنزيمة الصيام خلال مشاركته في مونديال البرازيل مع منتخب فرنسا، أما الألماني مسعود أوزيل لاعب آرسنال فقد فضل الإفطار أثناء مشاركته مع منتخب بلاده في البطولة ذاتها وتعويض ما فاته من صوم بعد نهاية الشهر الفضيل.

وفي مقابلة مع الإسباني ألبرتو مورينو مدافع ليفربول مع "راديو ماركا" أجاب عن سؤال بخصوص ما سيفعله زميله المصري خلال رمضان فقال مازحا: "سوف أكل وأشرب بدلا منه، هذا أقل ما يمكنني القيام به".