السجن 35 شهرا لمواطن من القدس

القدس- "القدس" دوت كوم- من أحمد جلاجل- حكمت محكمة اسرائيلية في القدس المحتلة على نهاد بدر يونس زغير (٤٠ عام)، وهو من سكان القدس القديمة بالسجن مدة ٣٥ شهرا، ودفع غرامه مالية قدرها ١٠ آلاف شيكل، وذلك بتهمة دور قيادي له فيما اسمته "تنظيم شباب المسجد الأقصى".

وكان المواطن نهاد زغير اعتقل في رمضان الماضي (بتاريخ ٥/٦/٢٠١٧) أثناء عودته من الديار الحجازية بعد أن أدى مناسك العمرة، وتعرض حينها لتحقيق طويل في زنازين المسكوبية.

ويعتبر الزغير من أبرز الشخصيات الرياضية في مدينة القدس، ويمتلك شبكة علاقات إجتماعية واسعة اتاحت له الاضطلاع بدور اجتماعي وطني كرجل اصلاح.

يذكر أن الحاج نهاد متزوج و أب لأربعة من الأطفال، ويعمل مدربا رياضيا في مؤسسة برج اللقلق وقد تنقل بين عدة سجون، ويقبع حاليا في سجن جلبوع.