كاتس: كانت ليلة مثيرة بجلب الكثير من الوثائق الإيرانية

تل أبيب - "القدس" دوت كوم - وصف وزير الاستخبارات والنقل الإسرائيلي يسرائيل كاتس، اليوم الثلاثاء، ليلة جلب الوثائق من إيران بأنها "ليلة مثيرة".

وأشار كاتس في تصريحات لموقع "يديعوت أحرونوت"، إلى أن الإيرانيين كانوا يعرفون بأن إسرائيل هي من وضعت يدها على الوثائق في تلك الليلة.

وقال "لقد قاموا بعمل لم يسبق له مثيل، جلبوا الكثير من الوثائق الأصلية إلى هنا، أخذوها ببساطة وأحضروها إلى هنا في ليلة مثيرة".

بينما قال محللون عسكريون لإذاعة الجيش أن الإيرانيون أصيبوا بالذعر بعد أن اكتشفوا اختفاء الوثائق.

وأجمع كبار المسؤولين الإسرائيليين على أن العملية التي تم فيها جمع الوثائق هي أكبر عملية استخباراتية للجيل الأخير في إسرائيل.