الافراج عن الاسيرة سارة حميدة

بيت لحم- "القدس" نجيب فراج- أطلقت سلطات الاحتلال الاسرائيلية مساء اليوم الاحد سراح الطالبة في جامعة القدس المفتوحة، سارة فايز حميدة، من بيت لحم بعد ان امضت مدة محكوميتها البالغة اربعة اشهر في سجون الاحتلال.

ونظمت جمعية الاسرى المحررين في محافظة بيت لحم حفل استقبال للاسيرة المحررة بمشاركة حشد من ممثلي المؤسسات في المحافظة.

وقال محمد عبد ربه رئيس جمعية الاسرى المحررين " هذه مناسبة للتعبير عن تمسك شعبنا بحرية بحرية جميع الاسرى، فهم صفوة شعبنا ورمز نضالنا العادل حيث ضحوا بالغالي والنفيس دفاعا عن عروبة فلسطين وكرامة شعبنا. والافراج عن اي اسير هو مناسبة لكي نفرح ونفتخر بهؤلاء الاسرى الذين يقبضون على جمر قضيتنا الوطنية حتى الحرية والعودة والاستقلال والتحرر".

واشار معتز مزهر رئيس مجلس اتحاد الطلبة في جامعة القدس المفتوحة الذي شارك في استقبال الاسيرة سارة الى ان "قوات الاحتلال تستهدف ابناء شعبنا في الملاحقة والاعتقال ومن بينهم طلبة الجامعات، وقد تصاعدت عمليات ملاحقتهم في الآونة الاخيرة، فهناك نحو 800 طالب جامعي جرى اعتقالهم خلال الاشهر الاخيرة".