روسيا "قلقة" بسبب خطط واشنطن بنقل سفارتها إلى القدس

موسكو - "القدس" دوت كوم - (د ب ا)-أعربت وزارة وزارة الخارجية الروسية، اليوم السبت، عن قلق موسكو الشديد بسبب إمكانية توتر الأوضاع في فلسطين بسبب خطط الولايات المتحدة الأمريكية بنقل سفارتها إلى القدس.

كان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قد أعلن في العام الماضي اعتراف بلاده بالقدس عاصمة لإسرائيل، وألمح في مؤتمر صحفي مشترك أمس الجمعة فى واشنطن مع المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل إلى إمكانية حضوره افتتاح مبنى سفارة الولايات المتحدة في القدس.

وقالت الخارجية في بيان: "موسكو تشعر بقلق عميق إزاء هذه الأحداث المأساوية وآفاق زيادة تفاقم الوضع في الأراضي الفلسطينية في ضوء نية الإدارة الأمريكية التي أعلنت عنها، لعقد احتفال رسمي في منتصف أيار/ مايو في القدس بمناسبة بداية نقل السفارة الأمريكية من تل أبيب هناك إلى القدس"،بحسب وكالة سبوتنيك.

كما دعت وزارة الخارجية الروسية جميع الأطراف الى ضبط النفس والهدوء والتخلي عن كل الخطوات التي قد تسبب في تصعيد الأزمة في المنطقة، واعتبرت أن تصعيد الأزمة سيؤدي الى مواجهة شاملة بين غزة وإسرائيل.