عمان والكويت تضعان حجر الأساس لمصفاة نفطية بقيمة 7 مليارات دولار

مسقط- "القدس" دوت كوم- شينخوا- وضعت سلطنة عمان والكويت يوم الخميس، حجر الأساس لمشروع مصفاة الدقم والصناعات البتروكيماوية المشترك بتكلفة تبلغ سبعة مليارات دولار.

وجرى ذلك خلال احتفال بموقع المصفاة بمنطقة الدقم الصناعية الخاصة جنوبي سلطنة عمان، والواقعة على بعد (حوالي 500 كلم من العاصمة العمانية مسقط) بشراكة بين شركتي النفط العمانية، والبترول الكويتية العالمية بنسبة 50% لكل منهما.

ومن المتوقع الانتهاء من المشروع في العام 2022، وسيعمل بطاقة تكريرية قدرها 230 ألف برميل يوميا، حسب الرئيس التنفيذي لشركة النفط العمانية عصام بن سعود الزدجالي.

وقال الزدجالي في تصريحات للصحفيين عقب الحفل إن المصفاة ستنتج الديزل ووقود الطائرات، بالإضافة إلى النافثا وغاز البترول المسال.

وأضاف أن الخطة التسويقية عند بدء التشغيل تشمل استخدام 50% من منتجات المصفاة لمجمع الصناعات البتروكيماوية، فيما سيتم استخدام 65 % من خام النفط من الكويت و35 % من سلطنة عمان.

وتمول شركة النفط العمانية 50% من تكلفة المشروع، وقد تم تأمين ذلك من وكالات الإئتمان العالمية والبنوك التجارية، حسب الزدجالي.

ويوفر المشروع فرص وظيفية مباشرة تتراوح من 900 إلى 1000 وظيفة.

بدوره، قال وزير النفط والكهرباء والماء الكويتي بخيت شبيب الرشيدي، إنه تم الحصول على تمويل متكامل لمشروع مصفاة الدقم، إذ تم الحصول على قرض بقيمة 4.8 مليار دولار من عدة بنوك عالمية، لم يسمها.

وتابع أن المشروع يعتبر باكورة مشاريع شركة البترول الكويتية العالمية في سلطنة عمان، مشيرا إلى أن هناك مشاريع لاحقة كمجمع البتروكيماويات المتكامل مع مشروع المصفاة.

ويقام مشروع المصفاة على مساحة 900 هكتار (الهكتار يعادل 10 الاف متر مربع)، حسب الرئيس التنفيذي لشركة البترول الكويتية العالمية نبيل محمد بورسلي.

وقال بورسلي إنه "تم الانتهاء من تجهيز هذه المساحة فعليا في الفترة الماضية، وتشمل الحزم الإنشائية الثلاث للمشروع، وحدات المعالجة الرئيسية بالمصفاة والمرافق والخدمات المساندة للمشروع، ومنشآت تخزين النفط الخام في ميناء رأس مركز (جنوب شرق)، وخط نقل النفط الخام بطول 80 كيلومترا من منطقة رأس مركز إلى مجمع المصفاة".

ويمثل النفط حوالي 70% من ميزانية سلطنة عمان، التي تنتج نحو 950 ألف برميل يوميا بعد التزامها بتخفيض 50 ألف برميل يوميا بموجب إتفاق منظمة (أوبك).

ويقام بمنطقة الدقم الاقتصادية الخاصة مشروع المدينة الصناعية الصينية العمانية، وهو نتاج استثمارات صينية تقدر بقيمة 10.7 مليار دولار.