فلسطين تشارك في مؤتمر مكافحة تمويل الإرهاب بفرنسا

باريس- "القدس" دوت كوم- شاركت فلسطين، اليوم الخميس، في مؤتمر مكافحة تمويل الإرهاب الذي انعقد في العاصمة الفرنسية باريس، بمشاركة وزراء ومسؤولين ماليين ومصرفيين رفيعي المستوى من مختلف دول العالم.

ومثل فلسطين محافظ سلطة النقد عزام الشوا، ووزير الخارجية والمغتربين رياض المالكي.

وبحث المؤتمر من خلال جلسات خبراء وحلقات نقاش وطاولات مستديرة، موضوعات تتعلق بالتعاون من أجل مكافحة تمويل الإرهاب قانونيا وعمليا وتقنيا، وطرق تمويل الإرهاب والتطرف العنيف، ومكافحة الجريمة المنظمة لتجفيف تمويل الإرهاب.

وقدم الشوا مداخلة خلال جلسة نقاش ترأستها وزيرة العدل الفرنسية تناولت الجوانب القانونية لتمويل الإرهاب: التجريم واستغلال المعلومات المالية، وحاجات التعاون من خلال تبادل المعلومات المالية لتقوية المساعدة الجنائية.

وتطرق الشوا إلى سلامة الجهاز المصرفي الفلسطيني، والجهود التي تبذلها سلطة النقد من أجل تطويره وتحقيق الاستقرار والشمول المالي والالتزام بالأسس والمعايير المصرفية الدولية، خاصة فيما يتعلق بالجهود التي تبذلها فلسطين من أجل الحفاظ على جميع قطاعات الاقتصاد الفلسطيني وحمايتها من محاولات إساءة استخدامها، من خلال وضع سياسة عامة سليمة تهدف إلى مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب في القطاع المالي والأعمال والمهن غير المالية، ومن أبرز تلك الجهود إنجاز التقييم الوطني لمخاطر مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب، تمهيدا لتقييم فلسطين من قبل مجموعة العمل المالي للشرق الأوسط وشمال افريقيا في العام 2020.