ثلث أصحاب العمل ينظرون "نظرة سيئة" للموظفين الذين يغادرون العمل في "الوقت المحدد"

رام الله- "القدس" دوت كوم- كشفت دراسة حديثة أن ما يقرب من اثنين من أصل خمسة أشخاص يبقون في العمل لوقت متأخر، في ما يبدو أنه نتيجة ثقافة تشجيعية يروجها رؤساء العمل.

وجد بحث أجراه موقع "totaljobs" أن واحدا بين كل ثلاثة مديرين ينظرون إلى الموظفين الذين يغادرون العمل في الوقت المحدد نظرة "سيئة، بحسب صحيفة "ذا صن" البريطانية.

وكان من بين الموظفين الذين من المرجح أن يعملوا لساعات إضافية العاملون في مجال تكنولوجيا المعلومات وموظفو الموارد البشرية والمحاسبون والمعلمون، وفقاً لدراسة استقصائية شملت ألف عامل و250 من المديرين.

وكان الموظفون الأصغر سنا يميلون للعمل ساعات إضافية، إذ يشعر ثلاثة من بين كل خمسة أشخاص تتراوح أعمارهم بين 18 إلى 34 سنة بالقلق من مدريهم أو زملائهم الذين قد يعتقدون أنهم لا يعملون بجد إذا غادروا في الوقت المحدد.