الكويت تطرد سفير الفلبين على خلفية قضية عاملات المنازل

الكويت- "القدس" دوت كوم-أمهلت الكويت الاربعاء السفير الفيليبيني ريناتو اوفيلا مدة اسبوع لمغادرة أراضيها، بحسب ما اوردت وكالة الانباء الكويتية "كونا"، وسط خلاف بين البلدين حول مصير عاملات المنازل في الدولة الخليجية.

وقالت الوكالة في بيان مقتضب، ان الكويت طلبت من السفير "مغادرة أراضيها في مدة أقصاها اسبوع"، كما واستدعت سفيرها في مانيلا للتشاور.

واحتجت الكويت بشأن تدخل السفارة الفلبينية لتهريب عمال فلبينيين يعملون في المنازل واستدعت السفير الفلبيني أوفيلا لطلب تفسير وألقت القبض على اثنين من العاملين في السفارة لهم صلة بتهريب الخادمات .

وكان وزير الخارجية الفلبيني آلان بيتر كايتانو قال أمس الثلاثاء إن بلاده قدمت اعتذارا رسميا للكويت بشأن أفعال اعتبرتها الكويت انتهاكا لسيادتها.

وقال نائب وزير الخارجية الكويتي خالد الجارالله أول أمس الاثنين، : "طلبنا من السفير تسليمنا أعضاء السفارة الذين قاموا بتهريب العمالة، والمهلة تنتهي اليوم ( أمس) "، وعقب ذلك "سيكون هناك رد حازم ومباشر على تصرفات سفارة مانيلا إذا ما استمر الأمر على ما هو عليه".

ولفت المسؤول الكويتي إلى أن "تقليص البعثة الفلبينية وارد، غير أن الأمر قد لا يصل إلى قطع العلاقات" ، مشيرا إلى أن "الخارجية" نقلت إلى السفير الفلبيني احتفاظ الكويت بحق الرد المناسب على تلك التصرفات، في موازاة سعي وزارة الداخلية إلى القبض على الأشخاص الأربعة المتبقين، المتهمين بتهريب العمالة من منازل المواطنين.

وكان السفير أوفيلا أقر بوجود فريق "تدخل سريع" فلبيني يقوم بتهريب العمالة المنزلية من منازل المواطنين الكويتيين في مركبات تحمل لوحات دبلوماسية.