"الشعبية": لن نسمح بالمساس بمنظمة التحرير او تشكيل أطر موازية لها

رام الله- "القدس" دوت كوم- اكدت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين رفضها المساس بمنظمة التحرير الفلسطينية، وحرصها وتمسكها بمكانة منظمة التحرير وصفتها كمثل شرعي وحيد للشعب الفلسطيني.

واوضحت "الشعبية" في بيان ان وفدها التقى وفد حركة حماس المتواجد في القاهرة، مشيرة الى انه "جرى نقاش مطوّل حول الأوضاع السياسية الراهنة والمخاطر الماثلة أمام الشعب الفلسطيني، وبخاصة مخاطر صفقة ترامب، وكيفية التصدي لها بشكلٍ مُوحّد وفق رؤية وبرنامج وطني، يُوحّد طاقات الشعب ويُنظّم نضالاته على مختلف المستويات".

وجاء في البيان "بحث الوفدان سبل تطوير مسيرات العودة لما تحمله من إصرار على استمرار مقاومة الاحتلال والحفاظ على حق العودة كمكون رئيسي من حقوق شعبنا".

واوضحت الجبهة الشعبية ان وفدها "استعرض حيثيات موقف الجبهة الداعي إلى تأجيل انعقاد دورة المجلس الوطني والإصرار على عقد مجلس وطني توحيدي، وعدم المشاركة في هذه الدورة، ومن أن هذا الموقف لا يحمل أي مسٍّ بمنظمة التحرير ومكانتها وصفتها التمثيلية، وأن الجبهة حريصة على تعزيز هذه المكانة والصفة للمنظمة، باعتبارها الممثل الشرعي والوحيد للشعب الفلسطيني، وشددت على رفضها لأي سياسات أو نشاطات يمكن أن تؤدي إلى تشكيل أطر موازية للمنظمة" كما جاء في البيان الصادر عنها.