زراعة البراز لعلاج مرضى التلف الدماغي

رام الله-"القدس" دوت كوم- حسن علماء أمريكيون عمل الخلايا العصبية لدى مرضى تلف الدماغ الناتج في بعض الأحيان عن تليف الكبد بزراعة براز في أمعائهم.

ويشير العلماء من الولايات المتحدة الأمريكية، إلى أن زراعة براز متبرع سليم في أمعاء 20 مريضا شملتهم الدراسة، أدى إلى تحسن ملحوظ ودائم في عمل أدمغتهم، بسبب تحسن الوسط الميكروبي داخل جسم الإنسان، عن طريق التزود ببكتيريا مفيدة والتخلص من الضارة.

يذكر أن اعتلال الدماغ الكبدي (تلف الدماغ) يعاني منه مرضى التليف الكبدي ويسبب لهم مشاكل في التفكير والذاكرة، وفي أسوأ الحالات يدخلون في غيبوبة ويموتون.

لذلك يسعى العلماء لتوسيع دائرة هذا البحث ليشمل أكبر عدد ممكن من مرضى تليف الكبد واعتلال الدماغ، للمساهمة في القريب العاجل لاعتماد هذه الطريقة في المعالجة.