الحكومة الاردنية تجدد رفضها نقل السفارة الامريكية للقدس

عمان- "القدس" دوت كوم- منير عبد الرحمن- جددت الحكومة الاردنية اليوم الخميس، على لسان الناطق باسمها محمد المومني، موقفها الرافض لقرار الرئيس الامريكي دونالد ترامب بنقل السفارة الأمريكية إلى القدس، واعتبرته قرارا باطلا منعدم الاثر قانوناً.

وقال المومني في تصريحات للاذاعة الاردنية اليوم الخميس، إن القرار الأميركي بنقل سفارة الولايات المتحدة الأميركية إلى القدس، هو قرار باطل منعدم الأثر القانوني ويضرّ عملية السلام ولا يخدم سوى القوى المتطرفة، واستمرار غياب الحلّ العادل للقضية الفلسطينية، ويسبب الإحباط واليأس ويغذي التطرف في المنطقة.

وأضاف أن "الأردن كان وما يزال يسعى للاستمرار بالتأكيد على الإجماع الدولي لبطلان قرار نقل السفارة"، مشيراً إلى أن "هذا القرار أحادي الجانب ولا يخدم عملية السلام والتسوية العادلة والشاملة للصراع الفلسطيني الاسرائيلي ويسهم في تغذية التطرف بالمنطقة".

وفي الشأن السوري أوضح الوزير المومني في رده على سؤال حول موضوع إحلال قوات عسكرية عربية مكان القوات الأميركية المنتشرة في سورية بالقول إن "الأردن لن يستبق الأحداث حول التقرير الذي نشرته صحيفة وول ستريت جورنال مؤخراً وتحدث عن خطة للرئيس الأمريكي تهدف إلى إحلال قوات عسكرية عربية مكان القوات الأمريكية في سوريا".

وقال إن "السياسة الأردنية في التعامل مع هكذا أمور هي عدم استباق التعليق قبل اتضاح الأمور"، مشيرا إلى أنه "لا يعقل بناء موقف، واتخاذ قرار، بناء على مقال في صحيفة أميركية، قبل اتضاح ما يتم الحديث عنه".

وجدد التأكيد على تمسك الحكومة بالحل السياسي للأزمة السورية قائلا: "تركيز الأردن تجاه سوريا، على الحل السياسي المبني على القرارات الأممية ذات الصلة، التي تحافظ على سيادة سوريا ووحدتها" لافتا إلى أن "أي قرار تجاه سوريا سيخضع للاعتبارات التي يؤمن بها الأردن فالدول لا تبني مواقفها على مقال صحفي".