صحف إسبانيا عن برشلونة: "المذلول" و"الأحمق"

برشلونة - "القدس" دوت كوم - (د ب أ)- شنت الصحف الإسبانية الصادرة اليوم الأربعاء هجوما شرسا على نادي برشلونة الإسباني لكرة القدم عقب خروجه المفاجئ من بطولة دوري أبطال أوروبا على يد روما الإيطالي، واستخدمت لوصف ما حدث كلمات لاذعة مثل "فشل بلا مبرر" و"حماقة".

ولم يكن يتوقع الكثيرون أن ينتفض الفريق الإيطالي في مباراة العودة لدور الثمانية من البطولة الأوروبية أمام العملاق الكتالوني والفوز بثلاثية نظيفة في روما لتعويض خسارته في مباراة الذهاب على ملعب "كامب نو" بنتيجة 4 / 1، الأمر الذي أثار ارتباكا كبيرا في مختلف وسائل الإعلام في إسبانيا.

واختارت صحيفة "سبورت" الإسبانية عنانا جاء فيه "فشل بلا مبرر"، حيث وصفت الصحيفة أداء برشلونة، بقيادة مدربه ارنستو فالفيردي، في مباراة الأمس بالمؤسف.

وأضافت الصحيفة الكتالونية قائلة: "حماقة تاريخية هائلة، أمر مؤلم للغاية، لأن برشلونة في صورته الأسوأ خلال الموسم تعرض للإذلال في دوري الأبطال على يد روما، إذلال سيذكر طوال عدة سنوات".

وقالت صحيفة "موندو ديبورتيفو" إن برشلونة سقط الليلة الماضية لأنه خرج للمباراة لكي يدافع وبدون رغبة في الفوز.

وأرجعت الصحيفة ما حدث إلى "الحماقة" التي ارتكبها برشلونة في المباراة أكثر منه إلى "المعجزة" التى حققها روما.

وقالت صحيفة "ماركا" أيضا أن برشلونة "حقق فشلا ذريعا في أوروبا" وأشارت بأصابع الاتهام إلى الأرجنتيني ليونيل ميسي التي قالت عنه أنه "عاد للاختفاء مجددا في دور الثمانية لدوري الأبطال".

ومن جانبها، قالت صحيفة "أس" أن فريق فالفيردي تعرض لضربة موجعة وأشارت إلى أن برشلونة كان أقل في المستوى من روما منذ الدقيقة الأولى وحتى الأخيرة.

ووصفت صحيفة "البايس" ما حدث في العاصمة الإيطالية روما بأنه "حماقة لا حدود لها"، كما أشارت إلى أن هذا الموسم شهد سقوط برشلونة في دور الثمانية لدوري أبطال أوروبا للمرة الثالثة على التوالي.

وتحدثت صحيفة "الموندو" عن فريق "مذلول" بعدما قدم على حد وصفها "أحد أكبر حماقاته في تاريخه المعاصر".