صحفيو بيت لحم يعتصمون احتجاجاً على قتل الاحتلال للصحفي مرتجى

بيت لحم- "القدس" دوت كوم- نفذ الصحفيون في بيت لحم مساء اليوم الاحد اعتصاما في ساحة كنيسة المهد وذلك احتجاجا على جريمة قتل الاحتلال الاسرائيلي الصحفي ياسر مرتجى خلال تغطيته مسيرة العودة في غزة.

ورفع المشاركون في الاعتصام الذي جاء تلبية لدعوة من نقابة الصحفيين، صورا للمصور الصحفي الشهيد مرتجى، ويافطات كتبت عليها عبارات منددة باستهداف الاحتلال للصحفيين ولوسائل الاعلام بغية التعتيم على ما يرتكبه من جرائم واعتداءات.

وقال عضو الأمانة العامة لنقابة الصحفيين موسى الشاعر ان "الاحتلال الاسرائيلي يستهدف باستمرار الصحفيين في مختلف المواقع من أجل حجب الحقيقة".

ودعا الشاعر المؤسسات والهيئات الحقوقية والإنسانية الدولية وفي مقدمتها المنظمات المهتمة بحرية الاعلام، إلى التدخل لوقف انتهاكات الاحتلالية بحق الصحفيين ووسائل الاعلام في فلسطين.

وفي وقت سابق من اليوم، نظمت الإغاثة الطبية وقفة مماثلة على بلاط كنيسة المهد تنديدا بقتل الصحفي مرتجى.