الملك سلمان يبحث مع ترامب تطورات أزمة الشرق الأوسط ومحاربة الإرهاب

الرياض- "القدس" دوت كوم- د ب أ- أجرى العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز، اتصالاً هاتفيا مع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، بحثا خلاله تطورات أزمة الشرق الأوسط ومحاربة الإرهاب.

وذكرت وكالة الأنباء السعودية اليوم الثلاثاء، أن الزعيمين أكدا في الاتصال الذي جرى أمس على نجاح زيارة ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، وما شهدته من لقاءات مثمرة وتوقيع اتفاقيات مهمة تعود بالنفع على البلدين.

وتم خلال الاتصال بحث العديد من القضايا الإقليمية والدولية، في مقدمتها التطورات الأخيرة في فلسطين، حيث شدد العاهل السعودي على ضرورة تحريك مسار عملية السلام في الشرق الأوسط ضمن جهود دولية، مؤكدا مواقف المملكة الثابتة تجاه القضية الفلسطينية والحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني في قيام دولته المستقلة وعاصمتها القدس.

ونوها بأهمية ما تحقق ضمن جهود دولية منسقة في محاربة تنظيم داعش في العراق وسورية، وأكد الملك على ضرورة إيجاد حل للأزمة السورية يحقق تطلعات الشعب السوري ويحفظ وحدة وسلامة أرضه.

كما أعرب الملك عن تقديره للموقف الأمريكي القوي "تجاه الميليشيات الحوثية التي تواصل اعتداءها بفضل الدعم الإيراني"، وأكد على جهود المملكة الرامية لإيجاد حل سياسي للأزمة اليمنية وتقديم الدعم الإنساني والإغاثي لشعبه.