اكتشاف "مغارة دموع" في طوباس

نابلس- "القدس" دوت كوم- عماد سعاده - تم الكشف عن مغارة طبيعية بالقرب من قرية تياسير في محافظة طوباس تحوي تكلسات طولية جميلة ناجمة عن تسربات المياه عبر الزمن الطويل.

وقال مدير دائرة السياحة والآثار في طوباس خالد عبد الرازق، انه تم اكتشاف هذه المغارة اثناء العمل على انشاء محطة تنقية للصرف الصحي في المنطقة.

واضاف عبد الرازق بأنه تم ابلاغه عن وجود المغارة من قبل المهندس المقيم في الموقع مراد فقهاء، والمهندس المشرف على المشروع زياد دراغمة.

وأوضح ان المغارة المكتشفة هي طبيعية.

ويطلق على مثل هذه المغارة اسم "مغارة الدموع" اذا ان هناك ترسبات طولية تتدلى من سقفها تشبه الدموع، ناجمة عن تسرب وتساقط المياه من سقفها لسنوات طويلة حيث تكلست واصبحت بشكل دموع متساقطة وتأخذ شكل الهبوط والصعود واشكالها وأطولها مختلفة، أما ابعاد المغارة فهي 3م× 4م تقريبا.

واشار عبد الرازق الى انه تم اغلاق المغارة بالتعاون مع شرطة السياحة والاثار التي حضرت الى الموقع بشكل سريع للمحافظة عليها لحين انتهاء عمل المقاول من عمله حيث سيتم فتحها امام الجمهور بعد توفير شروط السلامه العامة في الموقع.