ندوة حول الشفافية ومكافحة الفساد

الخليل- "القدس" دوت كوم- نظم جامعة بوليتكنك فلسطين وهيئة مكافحة الفسا ندوة حول النزاهة والشفافية ومكافحة الفساد، شارك فيها رئيس هيئة مكافحة الفساد رفيق النتشة، ورئيس مجلس أمناء جامعة بوليتكنك فلسطين احمد سعيد بيوض التميمي، ورئيس الجامعة الدكتور عماد الخطيب، ومدير دائرة الشؤون القانونية في هيئة مكافحة الفساد مازن اللحام، ومدير عام التخطيط في الهيئة الدكتور حمدي الخواجا، وحشد من العاملين في الجامعة والطلبة.

وأشاد التميمي بجهود هيئة مكافحة الفساد في كافة الميادين، وشدد على أهميّة محاربة الفساد بكافة أشكاله داخل مختلف مؤسسات دولة فلسطين "الأهلية والحكومية والخاصة".

وأشار النتشة الى أنّ تأسيس الهيئة "كان مطلباً قومياً ووطنياً وجماهيرياً" موضحا أنّ الهيئة "تلاحق الفساد أينما وجد، وأنّ القانون لا يميّز بين المواطنين والمسؤولين في قضايا مكافحة الفساد".

واضاف "محاربة الفساد مهمة جماعية" وأنّ هدف الهيئة هو "الوصول لمجتمع فلسطيني خالٍ من الفساد".

وقدم اللحام شرحاً ملخصا حول قانون مكافحة الفساد واختصاصات عمل الهيئة، وطريقة التعامل مع الشكاوي المُقدمة، موكدا على أنّ قانون الهيئة يتعامل مع الشكاوي بسرية مُطلقة، كما وتوفر الهيئة الحماية القانونية اللازمة لمقدم الشكوى، فيما عرّف الدكتور الخواجا، بمساقي مكافحة الفساد، مُشدداً على أهميّة طرح مساقات خاصة بمكافحة الفساد في جميع الجامعات الفلسطينية لما لها من أهميّة كبيرة بتعزيز الوعي المجتمعي والطلابي حول قضايا الفساد ومحاربته بشتى السبل.

يذكر أنّ جامعة بوليتكنك فلسطين وقّعت مع هيئة مكافحة الفساد مُذكرة تعاون لتدريس مساقين حول مكافحة الفساد، وقد ساهمت الجامعة بإعداد خطة المساقين بالإضافة لمشاركتها في الدورات التدريبية ولقاءات المتابعة المُتعلقة بالمساقين.