جامـعتا فيلادلفيا والقدس المفتوحة توقعان اتفــاقيـة تعـاون

رام الله - "القدس" دوت كوم - وقعت جامعتا القدس المفتوحة الفلسطينية وفيلادلفيا الأردنية اتفاقية تعاون بين الفريقين في مقر جامعة فيلادلفيا بمدينة عمان. ووقع الاتفاقية عن القدس المفتوحة رئيسها أ. د. يونس عمرو، وعن فيلادلفيا رئيسها أ. د. معتز الشيخ سالم.

وقال أ. د. يونس عمرو إن القدس المفتوحة سعيدة بتوقيع الاتفاقية التي ستسهم في زيادة التبادل في مختلف المجالات مع جامعة فيلادلفيا بشكل يخدم الجامعتين ويسهم في زيادة التعاون الأكاديمي بين الأردن وفلسطين.

ولفت أ. د. عمرو إلى التقدم الملموس الذي حققته جامعة القدس المفتوحة بعد أن قطعت شوطاً لا يستهان به في مجال التعليم الجامعي، وأثبت خريجوها كفاءة عالية في سوق العمل، مشيراً إلى انتهاجها نظام التعليم المدمج الذي يجمع ما بين التعليم المفتوح والتعليم الإلكتروني.

وأعرب أ. د. عمرو، عن سعادته بإبرام الاتفاقية التي تؤسس لتعاون أكاديمي وبحثي جاد مع جامعة عريقة كجامعة فيلادلفيا، مشيدا بعمل الجامعة وبطاقمها الأكاديمي وبالتطور الذي وصلت إليه.

من جانبه، أكد أ. د. معتز سالم أهمية هذه الاتفاقية التي تسهم في الارتقاء بمجال البحث العلمي وتطوير العملية التعليمية لرفع جودة التعليم في كلتا الجامعتين، مشيداً بالمكانة التي وصلت إليها جامعة القدس المفتوحة بين نظيراتها من الجامعات الفلسطينية، وقد حققت نقلة نوعية في التعليم في المجتمع الفلسطيني وباتت مقصداً لعدد كبير من الطلبة الفلسطينيين.

وقال أ. د. سالم، إن الاتفاقية فرصة تاريخية للارتقاء الأكاديمي لكلتا الجامعتين، مبديا تقديم كل التسهيلات الممكنة والاستراتيجية التي تعزز العمل المشترك.

وتهدف الاتفاقية إلى إقامة علاقات من أجل تطوير التعاون في المجالات الأكاديمية والبحثية والثقافية على أساس المنفعة المتبادلة، وسيتبادل الطرفان بموجب الاتفاقية أعضاء الهيئة التدريسية والطلبة. ويوجه الطرفان وفق الاتفاقية، وعبر الكليات المتناظرة أو الهيئات واللجان التحضيرية، دعوات للباحثين من أعضاء الهيئة التدريسية والطلبة للمشاركة في المؤتمرات والحلقات الدراسية التي تعقد، بالإضافة إلى تشجيع الكليات للإفادة من أعضاء الهيئة التدريسية كممتحنين خارجيين.

وتنص الاتفاقية على تنسيق البرامج وتبادل الخبرات والمعرفة اللازمة لفتح تخصصات وبرامج جديدة على مستوى البكالوريوس والدراسات العليا، مع إمكانية فتح تخصصات ماجستير جديدة مشتركة، وتبادل الكتب والمطبوعات ونتائج البحوث العلمية، وكذلك تبادل النشرات العلمية والمناهج والمواد الدراسية.

وتشدد الاتفاقية على ضرورة تعاون الفريقين في إجراء عمليات التقويم لبعض التخصصات والبرامج الأكاديمية، وكذلك التعاون في مجال المؤتمرات والبحوث العلمية وتبادل الموظفين الإداريين والفنيين.

وحضر التوقيع من القدس المفتوحة د. مروان درويش نائب رئيس الجامعة للشؤون الإدارية، وأ. د. جهاد البطش مساعد رئيس الجامعة لشؤون قطاع غزة، وأ. د. يوسف ذياب مدير فرع الجامعة بنابلس، ود. رشدي القواسمة مدير مكتب الجامعة في عمان.

وأبدى الوفد إعجابه الكبير بجامعة فيلادلفيا وما وصلت إليه من مستوى علمي وأكاديمي، مشيدين بأهمية التعاون بين الجامعتين.

كذلك حضر اللقاء من جامعة فيلادلفيا: د. مروان كمال مستشار الجامعة، ود. إبراهيم بدران مستشار الرئيس للعلاقات الدولية والمراكز العلمية، ود. محمد أمين عواد نائب رئيس الجامعة ومستشاره، ود. عصام نجيب عميد كلية الأعمال، ود. محمد البطاز عميد كلية التكنولوجيا، وأ. فراس القاضي مدير العلاقات العامة والثقافية.