تفاصيل الهجوم على عارضة أزياء روسية في دبي

رام الله- "القدس" دوت كوم- قضية عارضة الأزياء الروسية يكاتيرينا ستيتسيوك أخذت بالتطور بعد إلقاء القبض على الرجل المشتبه به في القضية في مطار دبي.

المشتبه به وهو من الجنسية الفلسطينية ورجل أعمال عرض تقديم الدعم المالي للفتاة للقيام بمشروعها في مجال التجميل.

ودعاها إلى غرفته في الفندق الذي يقيم به، ليقوم بعدها بتهديدها بقوة السلاح، مستعينا بسكين من أجل أن تخلع ملابسها بحسب رواية الفتاة، التي أطاعت أمره.

وفي لحظة غفلة من الرجل حاولت الفتاة الهرب ليمسك بها من شعرها ويسقطها أرضا.

لتقاوم الفتاة وتجرحه بالسكين الذي كان في يده، الأمر الذي سمح لها بالتوجه باتجاه الشرفة لطلب النجدة والقفز من الطابق السادس.

وألقت الشرطة القبض على رجل الأعمال الفلسطيني أثناء محاولته مغادرة البلاد، ليستدعي محاميه ولينكر جميع التهم الموجهة إليه ويدعي على الفتاة بأنها هي من هاجمته مستخدمة سكين.

شهادة الرجل كانت كافية لنقل الفتاة من المشفى إلى السجن، وماتزال السفارة الروسية تعمل جاهدة على إخراج الفتاة من هناك، بحسب موقع "لايف رو".

يذكر بأن الفتاة تعاني من إصابة في العمود الفقري وتعجز عن الحركة، وتحتاج إلى العلاج وإعادة التأهيل .