منع مزارعين من حراثة أراضيهم في مادما

نابلس- "القدس" دوت كوم- غسان الكتوت- منعت قوات الاحتلال اليوم المزارعين من حراثة أراضيهم في بلدة مادما جنوب نابلس، رغم وجود تنسيق مسبق.

وقال نائب رئيس مجلس قروي مادما طلعت زيادة أن المجلس القروي اصطحب أصحاب الأراضي ووفر لهم جرارات زراعية لحراثة أراضيهم الواقعة بالمنطقة الجنوبية المحاذية لمستوطنة "يتسهار"، وذلك بعد ابلاغهم من الارتباط بوجود تنسيق لحراثة تلك الأراضي.

وأضاف أن حرس مستوطنة "يتسهار" ودورية للجيش وصلوا للمكان، وطلبوا منهم مغادرة المنطقة، مبينا أنه أبلغ الضابط بوجود تنسيق مسبق، لكنه لم يعترف به، وطلب منهم بعد جدال مطول الانتقال لمنطقة أخرى.

وأضاف ان الضابط وبضغط من المستوطنين عاد وطلب منهم التوقف عن العمل، ومغادرة المنطقة كليا، لوجود تهديدات من المستوطنين بالاعتداء عليهم، وأن عدد الجنود الموجودين لا يكفي لحماية المزارعين.

وأوضح زيادة أن الاحتلال يمنعهم من الوصول إلى هذه الأراضي إلا في أيام محددة على مدار العام، رغم أن غالبيتها تقع في المنطقة المصنفة (ب)، مبينا ان الاجراءات المتبعة هذا العام غير مسبوقة وتشير الى وجود نوايا للتمدد الاستيطاني على اراضي البلدة.