"هآرتس": الجيش الاسرائيلي يدرس تغيير مسار الجدار في قرية برطعة

رام الله - "القدس" دوت كوم - ترجمة خاصة - ذكر موقع صحيفة (هآرتس) العبرية، مساء اليوم السبت، أن الجيش الإسرائيلي سيدرس إمكانية تغيير مسار الجدار الفاصل الذي يمر عبر اراضي قرية برطعة القريبة من جنين بعد العملية التي نفذها أمس أحد سكان القرية.

وحسب الموقع، "فإن الجيش وبعد إجراء الدراسات اللازمة سيوصي القيادة السياسية بالموافقة على تغيير مسار الجدار بحيث يمر من وسط القرية ويقسمها إلى قسمين، الأول وهو الجزء الشرقي وسيتبع للفلسطينيين في الضفة والآخر وهو الغربي ويتبع للمناطق الإسرائيلية وهو الجزء الذي يقطنه فلسطينيون من حملة الجنسية الإسرائيلية".

وأشار إلى أن الجدار يضم داخله القرية بالكامل، موضحا أنه عند المباشرة في بناء الجدار ثار جدل في الأوساط الإسرائيلية في عهد حكومة ارئيل شارون حول مسار ومكان إقامة الجدار في القرية قبل أن يتم بنائه شرق القرية، ما ترك أجزاء من المناطق الفلسطينية داخل الجدار تحت سيطرة الجانب الإسرائيلي، وبالتالي أصبح سكان القرية في الجانبين يتنقلون بسهولة دون قيود إسرائيلية.