الجيش التركي ينفي استهدف مستشفى في عفرين

انقرة- "القدس" دوت كوم- د ب أ - نفى الجيش التركي، أنباءً تحدثت عن استهداف قواته، لمستشفى في منطقة عفرين السورية، مؤكداً أن تلك الأنباء "عارية عن الصحة تماماً".

وقالت القوات المسلحة التركية، في تغريدة عبر حسابها على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، فجر اليوم السبت، "إن الأنباء التي وردت حول استهداف قواتنا لمستشفى في عفرين، عارية عن الصحة".

وشدد الجيش أن عملية "غصن الزيتون" تجري دون إلحاق أي ضرر على الإطلاق على المدنيين، أو حتى على البيئة.

كان مدير مستشفى عفرين الدكتور جوان محمد، قد صرح لوكالة الأنباء الألمانية، إن 16 شخصا على الأقل لقوا حتفهم عندما أصابت قذائف تركية أمس الجمعة، أكبر مستشفى في مدينة عفرين السورية.

يشار إلى أن الجيش التركي أطلق في 20 يناير الماضي عملية غصن الزيتون ضد منطقة عفرين.

وتقول تركيا إن العملية تهدف إلى إقامة منطقة آمنة بعمق 30 كيلومترا في شمال سورية.

وتصنف حكومة أنقرة وحدات حماية الشعب الكردية كمنظمة إرهابية لارتباطها بحزب العمال الكردستاني المحظور.

وأسفر القصف والغارات الجوية المتواصلة امس الجمعة، عن مقتل 27 مدنياً، مما أدى إلى نزوح جماعي من المنطقة.