قصف تركي يقتل 8 من القوات الموالية للأسد في عفرين

دمشق- "القدس" دوت كوم- د ب أ- قتل ثمانية عناصر من القوات الشعبية السورية في قصف مدفعي تركي جنوب منطقة عفرين بريف حلب الشمالي الغربي.

وقال مصدر في القوات الشعبية السورية لوكالة الأنباء الألمانية، إن ثمانية من القوات الشعبية قتلوا وأصيب خمسة أخرون في قصف مدفعي تركي على قرية كيمار، غرب بلدة الزيارة، التي يسيطر عليها الجيش السوري.

وأكد المصدر أن مهمة النقطة التابعة للوحدات الشعبية ليست مهمة قتالية، وانما تنظيم خروج النازحين قبل وصولهم إلى معبر الزيارة الذي يربط مدينة حلب مع منطقة عفرين.

من جانبه، قال قائد عسكري في فرقة الحمزة التابعة للجيش السوري الحر إن "القصف استهدف نقطة مشتركة وتعرف بحاجز الحرش الذي يقع شمال غرب بلدة نبل بريف حلب بالقرب من كيمار والذي يتواجد عليه عناصر للوحدات الكردية والقوات الشعبية من نبل والزهراء ما أدى لمقتل ثمانية عناصر وجرح آخرين.

وكانت قوات شعبية سورية خرجت من منطقة عفرين يوم السبت الماضي بعد تعرض مواقعها للقصف من قبل المدفعية والطيران التركي واقتراب الجيش التركي من مدينة عفرين.

وأضاف القائد العسكري أن "فصائل المعارضة قطعت جميع الطرق التي تصل الى عفرين نارياً وأصبحت المدينة محاصرة تقريباً".