السفارة الروسية تتهم لندن بـ"لعبة خطيرة جدا" مع موسكو في قضية تسميم العميل المزدوج

لندن- "القدس" دوت كوم- اتهمت السفارة الروسية في لندن الاثنين الحكومة البريطانية بممارسة "لعبة بالغة الخطورة" في طريقتها للتحقيق في تسمم عميل مزدوج روسي سابق.

وقال المتحدث باسم السفارة في بيان ان "سياسة الحكومة البريطانية الحالية تجاه روسيا تعتبر لعبة خطرة للغاية مع الرأي العام البريطاني". وأضاف "هذا يوجه التحقيق ضمن مسار سياسي عديم الجدوى، وينطوي على عواقب خطيرة طويلة الأجل على علاقاتنا الثنائية".

من جانبه دعا الرئيس الروسي فلاديمير بوتين لندن الاثنين الى توضيح موقفها من قضية تسميم الجاسوس المزدوج السابق الروسي في بريطانيا قبل بدء النقاش مع موسكو، كما نقلت وكالات روسية.

وقال بوتين ردا على سؤال لصحافي في هيئة الاذاعة البريطانية (بي بي سي) "رتّبوا الامور لديكم ثم نتناقش في ذلك معكم"، بحسب انترفاكس.

واتهم عدد من السياسيين البريطانيين روسيا بمحاولة قتل العميل المزدوج سيرغي سكريبال الذي باع اسرارا الى بريطانيا وبعد ذلك انتقل للعيش فيها ضمن اطار عملية تبادل اسرى العام 2010، وهو ما تنفيه موسكو.

ومن المقرر ان تلقي رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي كلمة امام مجلس العموم في وقت لاحق الاثنين بعد ان تم اطلاعها على التحقيق في الهجوم على سكريبال وابنته يوليا هذا الشهر.