90 دولة تشارك بمؤتمر دولي في روما لبحث أزمة أونروا المالية

رام الله - "القدس" دوت كوم - أعلنت وكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا) اليوم الأحد، أن 90 دولة ستشارك بمؤتمر دولي يعقد في العاصمة الإيطالية روما الخميس المقبل لبحث أزمتها المالية.

وقال الناطق باسم أونروا سامي مشعشع لإذاعة (صوت فلسطين) الرسمية، إن المؤتمر سيعقد برعاية ودعوة من الحكومات السويدية والأردنية والمصرية.

وأوضح مشعشع أن الدعوة للمؤتمر "تأتي في سياق الخطر حيال الوضع المالي للوكالة وتبعاته على الخدمات التي تقدمها أونروا في جميع مناطق عملها، بعد تقليص الدعم المالي الأمريكي".

وأشار إلى أن المؤتمر سيناقش الأزمة المالية الكبرى التي تواجه أونروا وتهدد عملياتها ووجودها بعد تقليص الولايات المتحدة الأمريكية نحو 300 مليون دولار من تمويلها.

وأضاف أنه بالإضافة إلى العجز الذي سببه القرار الأمريكي، تواجه ميزانية أونروا عجزا يقدر بمبلغ 150 مليون دولار، معتبرا أن المؤتمر "مفصلي وهام جدا" للوكالة.

وأطلقت أونروا مؤخرا حملة تبرعات عالمية لدعم موازنتها لسد ما تواجهه من عجز مالي وتحديات على أثر تقليص الدعم الأمريكي المقدم لها.

وأعلنت الولايات المتحدة الأمريكية مؤخرا عن حجب مبلغ 65 مليون دولار من إجمالي منحة بقيمة 125 مليون دولار كانت مقررة لأونروا، كما علقت واشنطن لاحقا مساعداتها الغذائية بقيمة 45 مليون دولار تعهدت الشهر الماضي بتقديمها لأونروا.

وجاء ذلك بعد أن هددت الإدارة الأمريكية بتقليص الدعم المالي المقدم للفلسطينيين حتى يوافقوا على العودة إلى طاولة مفاوضات السلام مع إسرائيل والمتوقفة منذ أربعة أعوام.