دويتشه بنك يتنازل مجددا عن مكافأة مجلس الإدارة

برلين- "القدس" دوت كوم- (د ب أ)- أعلن جون كريان، رئيس مصرف (دويتشه بنك) الألماني،أن مجلس إدارة البنك تنازل مجددا عن مكافأة العام الحالي.

ونقل الموقع الإلكتروني لصحيفة "تسايت" الألمانية عن كريان قوله، خلال ندوة في تكساس، إن الأجر المتغير للعاملين في المصرف الذي سجل خسائر في السنوات الأخيرة ، سيتم صرفه وفقا لما كان مخططا.

يشار إلى أن أكبر مصرف تجاري في ألمانيا، كان قد مني مجددا بخسارة بلغت قرابة نصف مليار يورو (497 مليون يورو) بحلول نهاية 2017، وذلك بعد خسارة قياسية سجلها البنك في 2015، وبلغت نحو 8ر6 مليار يورو، وبخسارة بقيمة 4ر1 مليار يورو في .2016

وأفادت تقارير إعلامية غير مؤكدة بأن البنك يعتزم، على الرغم من هذه الخسائر، صرف مكافأة بقيمة نحو مليار يورو على عامليه.

وردا على هذه التقارير، قال كريان:" لا أدري من أين سيأتي المليار"، وقال على هامش فعالية للتكنولوجيا إن " الأجر المتغير لن يكون بنفس القدر الكبير الذي كان عليه في 2015، لكنه أعلى مما كان عليه في 2016 بشكل ملحوظ".

كان (دويتشه بنك) قلص المكافأة بصورة حادة في 2017، إذ بلغت نحو 500 مليون يورو بانخفاض بنسبة 80% تقريبا مقارنة بالمكافأة في 2016، كما أن القدر المخصص للأجر المتغير للعاملين في البنك آخذ في التراجع منذ سنوات، ففي حين بلغ 2ر3 مليار يورو في 2013، فقد تراجع إلى 7ر2 مليار في 2014، ثم إلى 4ر2 مليار يورو في .2015

وينشر البنك في السادس عشر من الشهر الجاري تقريرا عن أعماله في 2017، يتضمن بيانات عن أجور مجلس الإدارة.

وذكر كريان أنه على الرغم من النجاحات العديدة التي حققها البنك في 2017، إلا أن مجلس الإدارة لا يزال يشعر بالمسؤولية عن عدم تحقيق كل الأهداف، وأضاف أن هذا هو السبب في تخلي المجلس عن مكافأة أعضائه.

ويسعى كريان إلى معاودة تحقيق أرباح في هذا العام، بعد خسائر على مدار السنوات الثلاث الماضية.