سلطات الاحتلال تقتحم فندقا بالقدس وتمنع اقامة فعالية بمناسبة يوم المرأة العالمي

القدس - "القدس" دوت كوم- أحمد جلاجل- منعت سلطات الاحتلال اليوم جمعية نساء من اجل الحياة والديمقراطية والمساواة من اقامة فعالية بمناسبة يوم المرأة العالمي في فندق ريفولي في شارع صلاح الدين بالقدس .

حيث اقتحم قوة من الشرطة والمخابرات الاسرائيلية الفندق ومنعت الاحتفال بزعم انه مدعوم من السلطة الفلسطينية .

و قالت مديرة جمعية نساء من أجل الحياة والديمقراطيه زهور أبو مياله، " كان من المقرر اقامة حفل للاحتفاء بيوم المراة العالمي في فندق الريفولي بشارع صلاح الدين، تفاجائنا بمحاصرة قواتمن الشرطة والمخابرات الاسرائيلية المطعم قبل بدء الاحتفال".

واضافت ابو مياله:" بعد فحص الهويات لمن تواجد في الفندق حيث تم تسليم صاحب الفندق قرار صادر من قائد لواء شرطة الاحتلال بالقدس يمنع اقامة الاحتفال سواء في الفندق او في اي مكان اخر في القدس بزعم أن الاحتفال برعاية السلطة الوطنية الفلسطينية" .

واوضحت أن سلطات الاحتلال للمرة الثانية تمنع اقامة حفل بيوم المرأة لتسليط الضوء على نضالها وتضحياتها امام كافة الهجمات التي تتعرض لها.

وقالت ابو مياله " يوم امس تم استدعائي لمقر الشرطة في المسكوبية بالقدس الغربية للحديث عن الفعالية وكان الحديث يدور عن التوضيح بان الاحتفال بسيط وليس ممول سواء من السلطة او من جهة أخرى وتم الافراج عني بعد ساعات من التحقيق دون ابلاغي بالغاء الاحتفال".

بدوره قال مسؤول الاعلام في جمعية نساء من اجل الحياة والديمقراطية أحمد جلاجل، بأن قوات من الشرطة ومخابراتها خلال مداهمة الفندق طالبته بعدم توثيق عملية الاغلاق ومنع دخول النساء وتعرض لتهديد لفظي من قبل أفراد من المخابرات الاسرائيلية.