الممثلة الإباحية ستورمي دانييلز تقاضي دونالد ترامب

رام الله - "القدس" دوت كوم - قال محامي الممثلة الإباحية ستورمي دانييلز إن موكلته بدأت إجراءات التقاضي سعياً لإلغاء اتفاق تزعم أنها أبرمته مع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لإخفاء علاقة جنسية أقامها معها عام 2006.

وقالت دانييلز سابقاً إنها تلقت مبلغاً من المال لقاء التوقيع على تعاقد لعدم الكشف عن العلاقة خلال فترة الانتخابات الأمريكية التي أتت بترامب إلى الرئاسة عام 2016.

وقال محامي دانييلز، مايكل أفيناتي، يوم الأربعاء إن ترامب تعمد عدم التوقيع على الاتفاقية ليتمكن من التنصل منها لاحقاً، مما يجعلها لاغية أمام القانون.

وكانت صحيفة وول ستريت جورنال أول من نشر في كانون الثاني/يناير أن مايكل كوهين محامي ترامب دفع 130 ألف دولار لدانييلز عام 2016.

وطبقاً لأفيناتي، قام كوهين بتأسيس شركة وسيطة دفعت المبلغ لدانييلز، مضيفاً أن كوهين استخدم اسم مستعار للإشارة إلى ترامب بالعقد المبرم بينه ودانييلز.

ونفي البيت الأبيض أي علاقة لترامب بدانييلز.

وقال كوهين في بيان أصدره الشهر الماضي إنه كان يعمل بمفرده وإن الأموال التي حصلت عليها دانييلز لم تكن ضمن مصروفات الحملة الانتخابية لترامب.

وأضاف أن المبلغ الذي سدده لها كان "معاملة خاصة" ولم يفسر لماذا قدم لها هذا المبلغ أو يذكر ما إذا كان ترامب على علم بذلك.