الهزيمة الاولى في ٢٠١٨

بوينس آيرس"القدس"دوت كوم -(د ب أ)- سقط بوكا جونيورز، متصدر الدوري الأرجنتيني لكرة القدم "سوبر ليجا"، بهدفين دون رد أمام مضيفه أرخينتينوس جونيورز في المباراة التي جمعت بين الفريقين فجر اليوم الثلاثاء في المرحلة الـ 18 من المسابقة.

وكان بوكا جونيورز يتطلع قبل اللقاء، الذي أقيم على ملعب أرخينتيوس جونيورز الذي يحمل اسم أسطورة الكرة العالمية دييجو أرماندو مارادونا، إلى توسعة الفارق إلى 11 نقطة مع أقرب ملاحقيه، نادي تايريز، ومن ثم قطع خطوة كبيرة نحو حسم لقب الدوري الأرجنتيني لصالحه.

ولكنه اصطدم بجدار أرخينتيوس جونيورز الذي تفوق عليه منذ بداية المباراة وحتى نهايتها من خلال اللعب بحماس وقوة كبيرين وممارسة الضغط على المنافس في جميع أجزاء الملعب.

وافتتح لاعب الوسط المهاجم اليكسيس ماك اليستر، نجم اللقاء، التسجيل لأصحاب الأرض في الدقيقة التاسعة مستغلا تمريرة عرضية لزميله خافيير كابريرا، الظهير الأيمن لأرخينتينوس جونيورز.

وصنع ماك اليستر الهدف الثاني الذي سجله اللاعب داميان باتايني في الدقيقة 64 بعد انفراد صريح بحارس مرمى بوكا جونيورز، أجوستين روسي.

ولم يظهر متصدر الدوري الأرجنتيني بمستواه الفني المعهود الذي قدمه في مباريات سابقة، وافتقد في ذلك اللقاء لمجهودات نجمه كارلوس تيفيز الذي غاب للإصابة.

وعانى بوكا جونيورز كثيرا أمام منافسه العنيد طوال اللقاء، ولم يفلح نجماه الكبيران ايدوين كاردونا وكريستيان بافون في تقديم حلول هجومية مؤثرة.

وتعتبر هذه الهزيمة هي الثالثة لبوكا جونيورز في الدوري الأرجنتيني هذا الموسم والأولى له في 2018 ليتجمد رصيده عند 43 نقطة، بفارق ثماني نقاط عن تايريرز و11 نقطة عن سان لورينزو واندبيندينتي، الذي فاز 4 / صفر على مضيفه سان مارتين.

وسجل أهداف اندبيندينتي في المباراة كل من مارتين بينيتيز في الدقيقة 16 وفابريسيو بوستوس في الدقيقة 51 ولياندرو فيرنانديز في الدقيقة 54 وريان روميرو في الدقيقة 84

وأنهى سان مارتين اللقاء بعشرة لاعبين بعد طرد المدافع جوناثان جويتيا في الدقيقة 82

وفي مباراة أخرى بالجولة الـ 18 من الدوري الأرجنتيني، فاز استوديانتيس على ضيفه أوليمبو بهدف نظيف سجله المهاجم خوان أوتيرو بعد مرور 23 ثانية فقط على انطلاق الشوط الثاني من المباراة.