وزير الاتصالات السعودي: سوق البيانات هي البترول الجديد

الرياض - "القدس" دوت كوم- (د ب أ)- قال وزير الاتصالات وتقنية المعلومات السعودي المهندس عبد الله بن عامر السواحه، إن سوق البيانات ستكون المحرك للثورة الصناعية الرابعة وهي البترول الجديد.

وأضاف السواحه خلال كلمته في "منتدى اليمامة للاتصالات وتقنية المعلومات" الذي نظمته جامعة اليمامة بمدينة الرياض اليوم الأحد "علينا إعادة النظر، كمؤسسات بالقطاع العام والخاص والمؤسسات التعليمية ،حول معادلة العرض والطلب في سوق العمل والتي تتطلب التركيز على الشباب والبيانات والذكاء الاصطناعي".

وأشار إلى أن سوق البيانات المفتوحة تشكل فرصة اقتصادية بحجم 12 مليار ريال ،والتي تعادل 1 % من حجم الناتج المحلي غير نفطي.

وقال إن وزارة الاتصالات خلال العام الماضي ركزت على بناء بنية تحتية رقمية متينة، حيث تم خلال خمسة أشهر الوصول إلى أكثر من 270 ألف منزل ومدرسة وجامعة ومرافق عامة مختلفة لتصميمها وتطويرها لتصبح منشآت ووحدات ذكية.