استطلاع: الليكود يزداد قوة رغم التحقيقات مع نتنياهو

رام الله- ترجمة "القدس" دوت كوم- أظهر استطلاع إسرائيلي نشرته القناة العبرية العاشرة، مساء اليوم الأحد، أن حزب الليكود الذي يتزعمه رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو

ما زال ينمو ويزداد قوة رغم من التحقيقات الجارية مع زعيمه نتنياهو.

وبحسب الاستطلاع، فإنه إذا جرت انتخابات خلال هذه الأيام فإن حزب الليكود سيحصد 29 مقعدا، مقابل 24 مقعدا لحزب هناك مستقبل بزعامة يائير لابيد، فيما سيحصد حزب المعسكر الصهيوني والقائمة المشتركة 12 مقعدا لكل منهما، و10 مقاعد لحزب البيت اليهودي، و 8 لحزب ميرتس، و7 لحزب كلنا برئاسة وزير المالية موشيه كحلون، ومثلها لحزب إسرائيل بيتنا بزعامة وزير الجيش أفيغدور ليبرمان، و6 لحزب يهدوت هتوراة، و 5 مقاعد لحزب شاس.

ويظهر الاستطلاع زيادة قوة حزب الليكود، فيما يواصل حزب "هناك مستقبل" المراوحة في مكانه، بينما شهدت الأحزاب المتدينة وخاصةً الأرثوذكسية المتطرفة تراجعا.