ضابط إسرائيلي: اذا وقعت حرب في غزة سنحسم قضية "القسام" من خلال الانفاق

تل ابيب - "القدس" دوت كوم- صرح العميد ساعر تسور، قائد فرقة الاحتياط" 252"، لصحيفة "معاريف" العبرية عبر موقعها الالكتروني، مساء امس الاول ، بأنه يتوقع حسم قوات "حماس" العسكرية خلال أيام معدودة في المواجهة القادمة، وذلك من خلال تفجير الأنفاق.

ووفقا للصحيفة العبرية، فقد أصبحت الفرقة رقم " 252" من أهم الفرق العسكرية، المؤهلة للحرب المستقبلية ضد غزة، لأنها فرقة الاحتياط الاكثر استعدادا تحت قيادة الجبهة الجنوبية، والتي سيتم استدعائها بسرعة في حال وقوع تصعيد عسكري مع قطاع غزة.

وقالت الصحيفة ، إن الفرقة " 252" احتياط، ستعمل بالتوازي مع فرقة غزة، حيث ستقوم فرقة غزة، خلال الحرب القادمة، بحماية المستوطنات في غلاف غزة .

يذكر ان الفرقة " 252" احتياط مكونة من لوائي احتياط مشاة، ولوائي مدرعات. ودورها في الحرب القادمة هو الهجوم البري في عمق قطاع غزة. والقتال إلى جانب الجيش النظامي.

وذكرت صحيفة "معاريف"، أن العميد ساعر تسور، أنهى خدمته العسكرية كقائد فرقة الاحتياط" 252"، الأسبوع الماضي، ولذلك أجرت الصحيفة مقابلة معه، من أجل تكوين صورة عن شكل المواجهة القادمة مع "حماس" في غزة.

وبحسب الصحيفة، تحدث تسور عن الحالة الهجومية، والسيناريوهات القتالية داخل القطاع قائلا: "سنعمل على ضرب أكبر عدد من قواعد العدو بشكل مكثف، وبأقصر وقت ممكن".

ويقول تسور: "غزة خلال الحرب مختلفة عن غزة في الأيام العادية، ونحن نستلم المعلومات عن غزة من قيادة المنطقة الجنوبية، وفرقة غزة، تحديدا عن أنفاق حماس الهجومية، وهي أكثر شيء نهتم به، ونركز عليه، فهي عالم آخر".