العوض يدعو للإسراع في عقد المجلس الوطني

غزة - "القدس" دوت كوم - دعا عضو المجلس الوطني وليد العوض، اليوم السبت، إلى تحديد موعد واضح وفي أقرب وقت لعقد المجلس بجدول أعمال متكامل يتناول الاتفاق على استراتيجية فلسطينية كاملة في المرحلة المقبلة.

وشدد العوض عضو المكتب السياسي لحزب الشعب واللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير، على ضرورة إيجاد سبل لمواجهة المخاطر والتحديات ومواجهتها، إضافة إلى ضرورة تجديد هيئات منظمة التحرير الفلسطينية وتفعيل مؤسساتها كافة.

وقال "بات من الملح تجسيد وحدة شعبنا الفلسطيني في مختلف مناطق تواجده واستنهاض طاقاته وتفعيل دوره في الكفاح الوطني وفق لظروف كل ساحة من ساحات تواجد شعبنا وبما يضمن التكامل والتفاعل بين مختلف مناطق تواجد شعبنا وفعالية أدواته الكفاحية".

وأضاف "إن هذا الدور يتطلب التأكيد على دور ومكانة منظمة التحرير"، مشددا على أهمية تحقيق ذلك في ظل إنهاء الانقسام. داعيا لبذل كل جهد ممكن ولأقصى حد ممكن مع كافة الفصائل وفي مقدمتها حركتي حماس والجهاد الإسلامي لضمان مشاركتهم، مع التحذير في الوقت نفسه من مغبة إبقاء أهمية عقد المجلس الوطني وتفعيل منظمة التحرير وأحياء مؤسساتها رهينة لرغبة أي فصيل من الفصائل تحت أي ظرف من الظروف.

وتابع "إن الأسرع في عقد المجلس الوطني بات ضرورة وطنية. لا تقبل التسويف والمماطلة أو المناكفة السياسية خاصة في ظل تسارع الخطى للإعلان عن ما يسمى صفقة القرن التي تشير ملامحها بتصفية الحقوق الوطنية المشروعة لشعبنا الفلسطيني".

وواصل "إن المسؤولية الوطنية المتمثلة بالحفاظ على الهوية الوطنية الفلسطينية والتمثيل الفلسطيني الموحد والاتفاق على استراتيجية فلسطينية تصون المشروع الوطني وتحميه تسمو بدون شك على أي حسابات ضيقة وأية مناكفات سياسية لن تفيد حتى أصحابها".