مدارس أم طوبا تضرب احتجاجا على تكرار حوادث الدهس

القدس- "القدس" دوت كوم- زكي ابو الحلاوة - نفذت مدارس قرية أم طوبا التابعة التي تعتبر جزءا من مدارس بلدية القدس اليوم الخميس إضرابا ليوم واحد، وذلك احتجاجا على عدم تلبية البلدية لمطالبهم المتعلقة بتوفير السلامة والأمن للطلبة.

واوضح أشرف ابو طير المتحدث باسم لجنة أولياء امور الطلبة، ان "الاضراب جاء بسبب مماطلة البلدية في تنفيذ مطالبنا المتعلقة بتوفير ما يلزم من أمن وأمان لطلابنا في الشوارع المحيطه بالمدارس" مشيرا الى انه "منذ بداية العام الدراسي وقعت 7 حوادث دهس لطلبة".

واشار ابو طير في تصريح لـ "القدس" الى ان "هذا الاضراب ليوم واحد، وفي حال عدم استجابة البلدية لمطالبنا سوف نقوم بالتصعيد في المستقبل القريب لان ابنائنا غاليين علينا، ولا نريد لا سمح الله حصول مصيبة كبيرة".

وقال ان طواقم من البلدية والمركز الجماهيري وعدوا خلال جوله قاموا بها في القرية بتنفيذ مطالب اولياء الامور الا انها لم تتحقق حتى الان.

واوضح ابو طير ان لجنة اولياء امور الطلبة أرسلت عدة كتب الى مديرة المعارف العربية لارا مباركي شرحت فيها المطالب ومن بينها "عمل مطبات، ورصيف (بنكيت) في كل الشوارع المؤدية للمدارس، ووضع حاجز معدني يحجب الطلاب عن الشوارع، وتخطيط الشوارع بممرات مشاة، ووضع اشارات ورجال أمن للمدارس، وتوسعة مدخل مدرسة البنات، وتوسعة الشارع المؤدي من شارع السبيل الى مدخل مدرسة البنات، وبناء رصيف ومطبات" مشيرا الى ان "الشارع الان مغلق للحفاظ على سلامة الطلاب، وفي حال تم فتحه سوف تحل مشكلة الازمة عند دخول الطلاب وخروجهم".

من جانبه قال زياد الشمالي رئيس اتحاد أولياء أمور طلبة مدارس القدس "نحن في الاتحاد نقف الى جانب مطالب اخوتنا في لجان مدارس أم طوبا، ونحمل بلدية القدس مسؤولية أي إصابات قد تلحق بأبنائنا الطلبة، ونطالبهم فورا برفع الخطر وعمل ما يلزم لتفادي ذلك".