شركة تعرض عملًا على لصوص... سرقوها

رام الله- "القدس" دوت كوم- لا يعتبر أغلب الناس تعرضهم للسرقة شيئًا ممتعًا، وهذا أمر منطقي ومؤكد، إلا أن البعض على ما يبدو يستطيع أن يحول خسائره لموضوع فكاهي إذ شاركت شركة Smith Crane & Construction النيوزيلندية، المتخصصة في بيع الأدوات الهندسية ومواد البناء، منشورًا على صفحتها الرسمية على "فيسبوك"، أمس الثلاثاء، تُقدّم فيه عرض عمل "غير حقيقي" للأشخاص المجهولين الذين سرقوا بعض الأدوات من مبناها الواقع في شارع جونز بمدينة كريستشارش النيوزيلندية، صباح يوم السبت.

وقالت الشركة في منشورها الساخر: "نظن أنكم ترغبون في العمل لدينا، بدلًا من سرقتنا، ونحن نعرض عليكم ذلك لتتمكنوا من عيش حياة نزيهة".

ويبدو أن أصحاب الشركة، لم ينزعجوا من تعرضهم للسرقة، بقدر إعجابهم بقدرة اللصوص على الاستيقاظ مبكرًا في الوقت المحدد، ومعرفتهم العملية بكيفية تشغيل الأدوات الكهربائية التي سرقوها، بالإضافة إلى امتلاكهم لشاحنة تساعدهم على التنقل في أنحاء المنطقة التي يعرفونها جيدًا كما يتضح، وتمتعهم بروح الفريق، وفقًا لموقع "ماشيبل".

وأضافت الشركة في المنشور: "لديكم بعض المميزات (ليس كلها) التي نتطلع إليها في عمالنا"، قبل أن يتبعوا المشاركة برقم هاتف، متمنين من اللصوص الاتصال بهم لإعادة ما أخذوه.

وبحسب صاحب الشركة، تيم سميث، فإن عرض العمل على اللصوص غير حقيقي، وطرح "كنوع من التسلية". وأضاف سميث: "لا يمنع هذا أننا نستطيع منحهم عملًا بشكل حقيقي، لدينا سجناء سابقون يعملون لحسابنا" ثم أكد أنه على استعداد لدفع 735 دولاراً كمكافأة، لأي شخص يقدم معلومات تمكن الشرطة من إلقاء القبض على اللصوص