إيمري ينفي إمكانية خضوع نيمار لعملية جراحية

باريس- "القدس" دوت كوم- د ب أ- نفى الإسباني أوناي ايمري، المدير الفني لنادي باريس سان جيرمان الفرنسي، أن لاعبه البرازيلي نيمار دا سيلفا، سيخضع لعملية جراحية بسبب معانته من شرخ في "مشط" القدم اليمنى.

وأكد ايمري أنه لا يزال هناك احتمال ضئيل لمشاركة النجم البرازيلي في مباراة النادي الباريسي أمام نظيره الإسباني ريال مدريد في إياب دور الستة عشر لبطولة دوري أبطال أوروبا.

وقال المدرب الإسباني في مؤتمر صحفي أمس، نفى فيه ادعاءات وسائل الإعلام: "نيمار لن يخضع لعملية جراحية، هذا غير صحيح".

وأضاف ايمري قائلا: "يجب أن نتحلى بالصبر مع نيمار، لا يزال هناك احتمال ضئيل لمشاركته ضد ريال مدريد، المعلومات التي تتحدث عن خضوع نيمار لعملية جراحية غير صحيحة".

وتابع قائلا: "عدم الخضوع لعملية الجراحية هو الاحتمال الأقرب ولكنه ليس مستبعدا، اللاعب لديه الرغبة في اللعب، سننتظر تطور حالته".

وطبقا لما أفصح عنه باريس سان جيرمان في بيان له، أصيب نيمار في مباراة الفريق بالدوري الفرنسي الأحد أمام مارسيليا بالتواء في الكاحل وشرخ في "مشط" القدم اليمنى.

وتسبب هذا البيان في حالة من الحزن الشديد داخل النادي الفرنسي، الذي قد يخسر نجمه الأول قبل مباراته الحاسمة في دور الستة عشر لبطولة دوري أبطال أوروبا أمام ريال مدريد.

ويحل ريال مدريد ضيفا على باريس سان جيرمان في ملعب الأمراء في السادس من أذار المقبل.

وكان لقاء الذهاب قد انتهى لصالح ريال مدريد بنتيجة 3-1.

ودفع باريس سان جيرمان في العام الماضي 222 مليون يورو للحصول على خدمات نيمار ليصبح النجم البرازيلي صفقة الانتقال الأغلى في تاريخ كرة القدم.

ومن المحتمل أن يغيب نيمار على إثر هذه الإصابة عن مباريات مهمة أخرى لفريقه الجديد في الموسم.

وكانت بعض من وسائل الإعلام مثل موقع "جلوبوسبورت" البرازيلي على الانترنت قد أكدت أن نيمار قرر الخضوع لإجراء عملية جراحية حتى يتعافى من إصابته بشكل كامل ولكي يشارك في بطولة كأس العالم 2018 بروسيا وهو في قمة لياقته البدنية.