شمع الأذن.. متى ينبغي إزالته؟

رام الله - "القدس" دوت كوم - يقوم البعض بإزالة شمع الأذن بواسطة الأعواد القطنية بسبب مظهره المقزز، في حين يحذر أطباء من ذلك.

ويقول طبيب الأنف والأذن والحنجرة شتيفن كنوبكه إن شمع الأذن ذو أهمية كبيرة، إذ إنه يحمي القناة السمعية ويطرد الأجسام الغريبة المتناهية الصغر التي تدخل الأذن.

ويضيف أنه لا يجوز إزالة شمع الأذن بواسطة الأعواد القطنية نظرا لأن الأعواد تضغط الشمع إلى أعماق الأذن، وهو ما قد يضغط بدوره على طبلة الأذن ومن ثم لا تُصدر الطبلة ذبذبات على نحو سليم.

وبدلا من ذلك ينصح الطبيب الألماني بإزالة الشمع المتراكم على صيوان الأذن بعد الاستحمام بواسطة منشفة.

ويؤكد أن الحالة الوحيدة التي تستلزم إزالة الشمع هي عند تسببه في انسداد الأذن، وحينئذ يجب إزالته على يد الطبيب.