جاي: على أمريكا أن تصبح مرنة بشأن إجراء مباحثات مع كوريا الشمالية

سول - "القدس" دوت كوم - (د ب أ)- قال الرئيس الكوري الجنوبي مون جاي ان اليوم الاثنين إنه على الولايات المتحدة الأمريكية أن تكون مرنة فيما يتعلق باحتمالية إجراء مباحثات مع كوريا الشمالية، وذلك بعد دلالات في نهاية دورة الألعاب الأولمبية الشتوية في بيونج تشانج أظهرت أن الجانبين ربما يكونان على استعداد للتفاوض.

وكانت واشنطن قد أبدت ردة فعل حذرة أمس الأحد تجاه التقارير التي أفادت بأن بيونج يانج على استعداد للدخول في مباحثات مباشرة مع واشنطن من أجل حل الخلافات المتعلقة بقضايا مثل برنامج الأسلحة النووية والصاروخية لكوريا الشمالية.

ونقلت وكالة يونهاب الكورية الجنوبية للأنباء عن المتحدث الرئاسي القول أن الرئيس الكوري الجنوبي قال في سول اليوم " على الولايات المتحدة الأمريكية أن تكون أكثر مرونة لإجراء حوار وعلى كوريا الشمالية أيضا أن تظهر استعدادها لنزع السلاح النووي.

وكانت إيفانكا ترامب ابنة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ومستشارته قد غادرت كوريا الجنوبية دون لقاء وفد كوري شمالي، بحسب ما قاله مسؤول أمريكي اليوم .

وقال مسؤول بالسفارة الأمريكية في سول إن إيفانكا غادرت إلى واشنطن مع الوفد الأمريكي، الذي يضم المسؤولة بالأمن القومي اليسون هوكير.

وأضاف المسؤول أن إيفانكا لم تلتق بمسؤولين من كوريا الشمالية، كما أنه يبدو أنه من غير المحتمل أن تكون هوكر أجرت أي مباحثات. وكان وفد رفيع المستوى من كوريا الشمالية قد حضر مراسم ختام دورة الألعاب الأولمبية الشتوية في بيونج تشانج مساء أمس الأحد.