أخفى جثّته 10 أعوام ليستفيد من... راتبه!

ألمانيا- "القدس" دوت كوم - أقر أحد الأشخاص أمام محكمة في ألمانيا بجريمة إخفاء جثة بعد تقطيعها قبل نحو 10 أعوام ليستفيد من راتبه الضخم.

وقال المتهم (56 عاما) أمام محكمة الولاية في برلين: "لقد أذنبت حقا، لكنني لم أقتل الضحية". وأضاف قائلا: "لقد كان ميتا بالفعل حين عثرت عليه داخل مسكنه"، معترفا بأنه قام حقا بتقطيع الجثة وإخفائها."

هذا وأوضح أنه اشترى ثلاجة تجميد للحفاظ على الجثة، موضحا أنه ونظرا "لأن الجثة كانت كبيرة الحجم فقد قمت بتقطيعها ووضعها في ثلاجة التجميد".

وأضاف الرجل "لم أظن أن يستمر الأمر كل هذا الوقت"، مشيرا إلى أنه حين قبض عليه في 2017 شعر بأنه "قد تحرر".

تجدر الإشارة إلى أن الجثة المقطعة ظلت عشرة أعوام داخل ثلاجة تجميد بمسكنه الواقع بحي برينتسلاور بيرغ.