تغطية كاميرا جهازك تحميك من التجسس

رام الله - "القدس" دوت كوم - (الجزيرة) - في يونيو/حزيران 2016 انتشرت صورة على الإنترنت لمؤسس شركة فيسبوك ورئيسها التنفيذي مارك زوكربيرغ كالنار في الهشيم، ولم تكن صورة زوكربيرغ هي السبب وإنما صورة حاسوبه المحمول الذي ظهر في الخلفية وقد غطيت فيه الكاميرا ومدخل الميكروفون بلاصق.

لم يكن تصرف زوكربيرغ نتيجة عقدة خوف من اختراق حاسوبه كما قد يتصور البعض، وإنما هو تصرف مقبول من خبير تقني مثله لمنع قراصنة الإنترنت من استغلال كاميرا حاسوبه للتجسس على البيئة المحيطة به أو استراق السمع.

وقد أكدت على صحة هذا الأمر الرابطة الألمانية للاتصالات وتكنولوجيا المعلومات (بيتكوم) التي حذرت مؤخرا من إمكانية استغلال كاميرا الحواسيب المحمولة أو كاميرا السيلفي في الهواتف الذكية للتجسس على البيئة المحيطة بالمستخدم.

وأضافت أنه في حالة تعرض الأجهزة الإلكترونية لهجمات القرصنة الإلكترونية بواسطة البرمجيات الخبيثة والشيفرات الضارة، فإنه يمكن تفعيل الكاميرا دون معرفة المستخدم، وهنا تظهر أهمية تغطيتها بلاصق كوسيلة للحماية من التجسس، على الرغم من أن ذلك سيكون أقل راحة عند استعمالها.

وللحماية من هجمات التجسس عبر الكاميرا، ينصح الخبراء الألمان بتثبيت التحديثات الجديدة لنظام التشغيل على الفور، مع حماية الحواسيب والهواتف الذكية ببرامج مكافحة الفيروسات.

وفي حال النشاط المشبوه للأجهزة -مثلا زيادة استهلاك الطاقة- فإنه يجب فحص الأجهزة ببرامج الأمان.