البرلمان الاردني يناقش غدا مذكرة لحجب الثقة عن الحكومة

عمان - "القدس" دوت كوم - منير عبد الرحمن - أعلن عاطف الطراونة، رئيس مجلس النواب الاردني، اليوم السبت، أن مناقشة مذكرة طرح الثقة بالحكومة المقدمة من كتلة الإصلاح النيابية ستكون يوم غد الأحد ، داعيا الأمانة العامّة لمجلس النواب الى توزيع المذكرة على النواب لدراستها.

وكانت كتلة الإصلاح النيابية (15 نائبا) وهي الذراع البرلماني لحزب جبهة العمل الاسلامي قدمت مذكرة لأمانة مجلس النواب نهاية الشهر الماضي تطلب فيها عقد جلسة لطرح الثقة بحكومة رئيس الوزراء هاني الملقي.

وقالت المذكرة إنه نظرًا لاستمرار الحكومة في نهج التأزيم وتحميل المواطن أعباءً ضريبية وصلت إلى 918 مليون دينار في موازنة عام 2018، ورفع أسعار الخبز والكهرباء وعدد من السلع الاستهلاكية الأساسية فإنه لا بد من طلب طرح الثقة بالحكومة.

ووقع على المذكرة حوالي 30 نائبًا منهم نواب كتلة الإصلاح، وذلك من اصل 130 نائب عدد اعضاء البرلمان الاردني

وحسب القانون فإن حجب الثقة يتطلب تأييد 66 نائبا من عدد اعضاء البرلمان وهو أمر لا يمكن لكتلة الاصلاح البرلمانية الحصول عليه لان النفوذ الحكومي في البرلمان اكبر من الراغبين بحجب الثقة عنها وبالتالي فأن قضية حجب الثقة تعتبر موقفا سياسيا للكتلة من سياسات الحكومة التي اعلنت رفضها لها.

وتعرضت مذكرة حجب الثقة التي تبنتها كتلة الإصلاح النيابية إلى تصدعات كان آخرها مغادرة 13 نائبا من الداعمين لحجب الثقة عن الحكومة إلى الأراضي المقدسة من أجل أداء مناسك العمرة.

وقالت مصادر في كتلة الإصلاح النيابية لـ "القدس"، ان الحكومة اجرت اتصالات مع عدد من النواب من أجل عدم التوقيع على المذكرة وافشال مشروع حجب الثقة لكن الكلتة اكدت عزمها علي المضي قدما في طرح مذكرة حجب الثقة.