أردوغان يبحث مع الملك سلمان تطورات الوضع في سورية

أنقرة- "القدس" دوت كوم- د ب أ- بحث الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، والعاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز، الليلة الماضية، العلاقات الثنائية والقضية السورية.

ونقلت وكالة "الأناضول" التركية اليوم الأربعاء، عن مصادر في الرئاسة التركية، القول إن مباحثات أردوغان والملك سلمان جاءت خلال اتصال هاتفي بينهما في وقت متأخر من مساء أمس.

وأشارت المصادر إلى أن أردوغان أطلع الملك سلمان على معلومات حول العملية التي تنفذها تركيا في منطقة عفرين شمال غربي سورية.

ووفقا للمصادر، أوضح أردوغان أن "العملية التركية تحظى أيضا بدعم العرب والأكراد والتركمان، الذين أجبرهم الإرهابيون على النزوح عن منازلهم، وأن العملية ستتيح لأهالي المنطقة العودة إلى منازلهم".

وأضافت المصادر ذاتها أن الجانبين أكدا على "إيلاء أهمية للحفاظ على وحدة التراب السوري وإيجاد حل سياسي للأزمة وزيادة التعاون وبذل الجهود المشتركة في هذا المجال".

وبحسب المصادر، أعرب الملك سلمان عن دعمه لمسار جنيف والجهود الدولية الرامية لإيجاد حل للقضية السورية، فيما أشار أردوغان إلى أن بلاده تعتبر عملية أستانة ومؤتمر سوتشي أجزاء متممة لمسار جنيف.

وشدد الجانبان على تصميم بلديهما لتعزيز العلاقات الثنائية أكثر، وفق المصادر.

كما أكد على أن "الزيارة التي سيجريها ولي العهد السعودي محمد بن سلمان إلى تركيا، خلال الفترة المقبلة، لتبادل وجهات النظر في المسائل الثنائية والإقليمية، تحظى بأهمية كبيرة".