4.2 % نسبة العجز في الموازنة العامة لمصر خلال النصف الأول من العام المالي الجاري

القاهرة- "القدس" دوت كوم- (شينخوا)- أعلنت وزارة المالية المصرية (الأحد)، انخفاض العجز في الموازنة العامة للدولة إلى 4.2 في المائة من الناتج المحلي الإجمالي، خلال النصف الأول من العام المالي الحالي.

وذكرت الوزارة في بيان، أن "عجز الموازنة العامة للدولة بلغ 187.3 مليار جنيه خلال النصف الأول من العام المالي الحالي، بما يعادل 4.2 % من الناتج المحلي الإجمالي، مقابل 174.6 مليار جنيه خلال الفترة ذاتها من العام السابق عليه، بما يعادل 5% من الناتج المحلي".

وأوضحت أن إجمالي الإيرادات زاد ليسجل 302.5 مليار جنيه خلال الفترة المذكورة مقابل 219.8 مليار جنيه خلال نفس الفترة من العام المالي السابق له، وذلك بسبب زيادة الإيرادات الضريبية لتبلغ 248.7 مليار جنيه مقارنة بـ 154.5 مليار جنيه. وأشارت إلى أن إجمالي المصروفات ارتفعت لتصل إلى 487.7 مليار جنيه خلال النصف الأول من العام المالي الجاري، مقابل 389.6 مليار جنيه خلال الفترة ذاتها من العام المالي الماضي.

ولفتت إلى ارتفاع مصروفات الأجور وتعويضات العاملين بالدولة لتبلغ 114 مليار جنيه مقابل 107.6 مليار جنيه، في حين بلغت المصروفات على الفوائد لتصل إلى 173.2 مليار جنيه مقابل 135.3 مليار جنيه.

يذكر أن العجز الكلي في الموازنة العامة المصرية بلغ خلال العام المالي 2016 - 2017 حوالي 10.9% من الناتج المحلي الإجمالي.