وزير الشباب الأردني يزور الاقصى

القدس- "القدس" دوت كوم- زكي ابو الحلاوة- زار وزير الشباب الأردني جمال الخريشا برفقة عدد من المسؤولين الأردنيين المسجد الأقصى المبارك اليوم الخميس، حيث كان في استقبالهم مدير عام دائرة الأوقاف الإسلامية وشؤون المسجد الأقصى المبارك الشيخ عزام الخطيب والدكتور إبراهيم ناصر الدين مساعد المدير العام، والشيخ عمر الكسواني مدير المسجد الأقصى المبارك ومجموعة من مسؤولي الأوقاف الإسلامية في القدس.

ورحب الشيخ الخطيب بالوفد الاردني مؤكداً حرص الملك عبد الله الثاني صاحب الرعاية والوصاية على المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس بالحفاظ على المسجد الأقصى المبارك مسرى جده النبي صلى الله عليه وسلم وجميع المقدسات، وانتداب جلالته للوزراء والمسؤولين الأردنيين لزيارة المسجد الأقصى بشكل دائم والاطلاع عن كثب على الأوضاع القائمة فيه.

ورافق الشيخ الخطيب الوفد في جولة أطلعهم خلالها على معالم المسجد الأقصى المبارك وقبة الصخرة المشرفة والمسجد القبلي، كما أطلع الوفد على مشاريع الإعمار الهاشمية داخل المسجد، وعلى الأوضاع القائمة داخل المسجد وفي محيطه خاصة في منطقة القصور الأموية.

كما واستضاف الوفد في مكاتب دائرة الأوقاف الإسلامية في باب المجلس واطلعه على عمل الدائرة المتواصل في الحفاظ على المسجد الأقصى المبارك ليظهر بأبهى صورة، كمسجد إسلامي خالص يمثل جميع مسلمي العالم، على الرغم من الاستهداف الواضح للمسجد من قبل الاحتلال الإسرائيلي لتغيير الوضع التاريخي والقانوني القائم منذ مئات السنين.

واكد الخطيب على التزام جميع موظفي الأوقاف وصمودهم في وجه هذه الإجراءات لتنفيذ وصاية الملك على المسجد الأقصى المبارك والحفاظ عليه.

من جهته ثمن وزير الشباب الأردني جهود دائرة الأوقاف الإسلامية والقائمين عليها في تطبيق وصاية الملك والمحافظة على المسجد الأقصى المبارك، مؤكدا التزام المملكة الأردنية الهاشمية حكومة وشعبا وبتوجيه من الملك عبد الله الثاني في دعم المقدسات الإسلامية والمسيحية في مدينة القدس وخاصة المسجد الأقصى المبارك.