الجرحى والمرضى يتظاهرون ضد الحصار الإسرائيلي على غزة

غزة- "القدس" دوت كوم- تظاهر عشرات الجرحى والمرضى الغزيين اليوم الخميس، قبالة حاجز (بيت حانون/إيرز) الإسرائيلي في شمال غزة ضد الحصار المفروض على القطاع منذ منتصف العام 2007.

ورفع المتظاهرون بدعوة من (تجمع المؤسسات الخيرية في قطاع غزة) لافتات مكتوبة تطالب برفع الحصار الإسرائيلي وفتح المعابر أمام سفرهم للعلاج في الخارج.

وقال الجريح أحمد السوافيري في كلمة باسم الجرحى والمرضى إنهم يستهدفون توجيه رسالة استغاثة للعالم بضرورة توفير حياة كريمة لهم وحل أزمات قطاع غزة الإنسانية.

وطالب السوافيري المؤسسات الحقوقية والدولية باحترام التزاماتها بموجب الاتفاقيات الدولية التي نصت على حماية الأشخاص ذوي الإعاقة وحق المرضى في الحصول على علاج لائق.

وذكر أن "مرضى وجرحى غزة يعانون من ألم شديد بسبب نقص الأدوية والمستلزمات الطبية التي تساعدهم للبقاء على قيد الحياة كما أثر نقص الوقود على المرضى والجرحى من عدم تلقي علاجهم بسبب اغلاق اغلب المستشفيات في القطاع".

ويفرض على قطاع غزة حصارا إسرائيليا مشددا يتضمن قيودا مشددة على حركة المعابر البرية ومسافة الصيد البحرية منذ منتصف العام 2007.

وسبق أن أطلق تجمع المؤسسات الخيرية الفلسطينية في قطاع غزة في 25 من الشهر الماضي حملة شعبية تحت عنوان "أنقذوا غزة" في ظل التدهور الأوضاع الاقتصادية والإنسانية لسكان القطاع.

وفي حينه، ذكرت الحملة أن ثلاثة أرباع أهالي قطاع غزة يحتاجون للمساعدات الإغاثية العاجلة فيما 40 بالمائة من الأطفال مصابون بأمراض فقر الدم وسوء التغذية كما أن 50 ألفا من ذوي الإعاقة بحاجة ماسة للعلاج والتأهيل.