دافع الانتقام... سلاح إيمري الخفي لقتل ريال مدريد

رام الله- "القدس" دوت كوم- يخطط الإسباني أوناي إيمري، المدير الفني لنادي باريس سان جيرمان الفرنسي، لاستغلال دافع الانتقام، من أجل قتل ريال مدريد بسلاح خفي.

ويواجه باريس سان جيرمان نظيره ريال مدريد يوم 14 فبراير المقبل، على ملعب "سانتياجو برنابيو" في إطار ذهاب دور الـ16 بدوري أبطال أوروبا.

ويعوّل إيمري على تألق النجم الأرجنتيني آنخيل دي ماريا لاعب الفريق الباريسي، خلال الفترة الأخيرة، حيث سجّل هاتريك أمس أمام سوشو في المباراة التي أقيمت في دور الـ16 بكأس فرنسا، وانتهت بفوز سان جيرمان بنتيجة (4-1).

ويستعرض

التقرير التالي رحلة دي ماريا مع سان جيرمان منذ بداية الموسم:-

إحباط الانتقال لبرشلونة

بعدما تعاقد باريس سان جيرمان مع البرازيلي نيمار دا سيلفا، والفرنسي كيليان مبابي في الصيف الماضي، قرر دي ماريا الرحيل عن حديقة الأمراء، خاصة أن فرصته في المشاركة أساسيًا قد تقلصت في ظل وجود هذا الثنائي مع الأوروجواياني إدينسون كافاني.

وأفادت العديد من التقارير الصحفية بأن برشلونة يريد ضم اللاعب خلال الصيف الماضي، ولكن باريس رفض الاستغناء عن النجم الأرجنتيني.

وأشارت التقارير إلى أن دي ماريا يحلم بالانتقال لبرشلونة واللعب بجوار صديقه وزميله في التانجو، ليونيل ميسي، إلا أن النادي الباريسي لن يتراجع عن قراره.

الضلع المنسي

تركز جماهير باريس سان جيرمان دائمًا على الثلاثي نيمار ومبابي وكافاني الذي يتألق بصورة مستمرة مع الفريق الباريسي، ولكن البعض لا يتذكر مجهودات دي ماريا مع سان جيرمان خلال الموسم الحالي.

وسجل النجم الأرجنتيني 13 هدفًا وصنع 12 آخرين، خلال 28 مباراة مع باريس سان جيرمان في الموسم الحالي بمختلف البطولات.

سلاح خفي بدافع الانتقام

ويعلم دي ماريا خبايا ريال مدريد جيدًا، خاصة أنه لعب داخل قلعة الملكي لمدة 4 سنوات منذ 2010 وحتى 2014.

وربما يفكر إيمري في الدفع بدي ماريا أساسيًا، كسلاح خفي غير متوقع خلال مباراة ريال مدريد، من أجل استغلال دافع الانتقام لديه بعد قرار المرينجي بالاستغناء عنه عام 2014 لصالح مانشستر يونايتد الإنجليزي.

المصدر: كورة