اكتشاف "عناكب بذيول" عمرها 100 مليون سنة

رام الله-"القدس" دوت كوم- عثر العلماء على بقايا عناكب من سلالة غير معروفة، تتميز بذيول أطول من جسدها كله، وهو ما يختلف عن العناكب الحديثة.

وأفادت "سكاي نيوز"، الثلاثاء، بأن العلماء عثروا على بقايا العناكب ذات اللون الكهرماني في الغابات المطيرة شمالي ميانمار، مشيرين إلى أنها عاشت قبل 100 مليون سنة.

ويسلط الاكتشاف العلمي الجديد الضوء على أصول هذه الحيوانات وتشكك في الفكرة السائدة عنها بأنها بلا ذيل.

وقال العلماء من جامعة كانساس الأميركية إن طول جسم العناكب يبلغ 2.5 ملم في حين يبلغ طول الذيل 3 ملم.

وأشاروا إلى أن الحيوان المتحجر كان ينتج الحرير من الشعر الموجود على بطنها، وقالوا إنها قادرة على إنتاج الحرير عبر مغازلها، لكن من دون وجود الشبكات المعروفة في النظائر الحالية.