الدفاع الروسية: وصول جثة الطيار الروسي الذي قتل في سوريا إلى البلاد

موسكو - "القدس" دوت كوم- قالت وزارة الدفاع الروسية اليوم الثلاثاء، انه تمت إعادة جثمان الطيار الروسي الذي قتل خلال مهمة في سوريا السبت الماضي إلى البلاد.

وقالت الوزارة إن المقاتلة من طراز سوخوي-25 أسقطتها جبهة النصرة أثناء تحليقها فوق منطقة عدم التصعيد في محافظة إدلب شمال غرب سوريا، حيث فجر الطيار نفسه بقنبلة يدوية بعد ان أصيب إصابة بالغة وحوصر من قبل المسلحين.

وقال بيان الوزارة، إن "الطيار، الميجور رومان فيليبوف، الذي قتل ببطولة في سوريا في 3 فبراير أعيد إلى روسيا من جانب المخابرات الروسية بالتعاون مع الزملاء الأتراك".

وقال البيان، إن مراسم جنازة الميجور رومان فيليبوف ستجري وفقا للتقاليد العسكرية الخميس في مدينة فورونيزا التي تبعد حوالي 500 كم جنوبي موسكو.