انطلاق مؤتمر القدس عاصمة للشباب الإسلامي في رام الله اليوم

رام الله - "القدس" دوت كوم - تنطلق اليوم في مدينة رام الله، أعمال مؤتمر القدس عاصمة للشباب الإسلامي، برعاية من الرئيس محمود عباس، ومنظمة التعاون الإسلامي، وبحضور ما يزيد عن 15 وزير خارجية دولة إسلامية، ومشاركة العشرات من ممثلي الدول العربية والإسلامية.

ويشارك في المؤتمر اكثر من ١٠٠ شخص من مختلف الدول العربية والإسلامية بما فيها تركيا.

وقد أُعلن في مدينة اسطنبول التركية، عن مدينة القدس المحتلة عاصمة للشباب الإسلامي لعام 2018، وهي خطوة تتم سنويا ويتم اختيار عاصمة إسلامية بهدف تعزيز الحوار بين المسلمين، بدعم من منظمة التعاون الإسلامي واجتماع وزراء الخارجية الإسلامية.

وخلال العام الماضي وُقع اتفاق في اسطنبول بين منتدى الشباب الإسلامي، واتحاد الرياضة الفلسطيني، على عقد المؤتمر في رام الله، وتسميته القدس عاصمة للشباب الإسلامي.

وفي السادس من ديسمبر/كانون أول الماضي اعلن الرئيس الامريكي دونالد ترامب القدس عاصمة لإسرائيل.